قصة شجرة الإبرة – قصص اطفال مكتوبة

أهلا ومرحباً بكم متابعينا الكرام متابعي صفحة قصص اطفال قصة اليوم بعنوان قصة شجرة الإبرة

قصة قبل النوم جميلة وممتعة للاطفال نتمنى  أن تنال اعجابكم 

ولمتابعة المزيد من قصص اطفال جديدة و قصص اطفال مكتوبة يمكنكم زيارة صفحة قصص اطفال 

قصة شجرة الإبرة

ذات مرة، كان هناك شقيقان يعيشان على حافة الغابة. كان الأخ الأكبر دائمًا قاسًيا على أخيه الأصغر. أخذ الأخ الأكبر كل الطعام وانتزع كل الملابس الجيدة.

اعتاد الأخ الأكبر الذهاب إلى الغابة بحثًا عن الحطب لبيعه في السوق. وبينما كان مرة يسير في الغابة ويقطع أغصان الأشجار، حتى وجد شجرة سحرية.

اعلان تطبيق قصص اطفال

أوقفته الشجرة قبل أن يقطع أغصانها وقالت: “أوه، سيدي اللطيف، من فضلك حافظ على أغصاني. و إذا تركتني فسأقدم لك تفاحةً ذهبيةَ كل يوم.

وافق الأخ الأكبر على الفور. وبالفعل صار يأتي كل يوم لتلك الشجرة السحرية ويحصل على تفاحته الذهبية. لكنه بعد فترة شعر بخيبة أمل إزاء عدد التفاحات التي قدمتها له الشجرة وازداد طمعه وغلبه الجشع، فهدد بقطع الشجرة بأكملها إذا لم توفر له المزيد من التفاح.

اعلان تطبيق قصص اطفال

ولكن الشجرة كانت ردة فعلها عكسية، فبدلاً من إعطاء المزيد من التفاح، أمطرته بمئات الإبر الصغيرة، وسقط الأخ الأكبر على الأرض وهو يبكي من الألم حتى بدأت الشمس تغرب.

سرعان ما شعر الأخ الأصغر بالقلق وذهب للبحث عن أخيه الأكبر. بحث حتى وجده عند جذع الشجرة مرمياً على الأرض متألماً ومئات الإبر على جسده.

هرع إليه وبدأ في إزالة كل إبرة بشق الأنفس وبكل روية ومحبة لأخيه. وبمجرد أن انتهى من إخراج الإبر، اعتذر الأخ الأكبر عن معاملته لأخيه الأصغر بشكل سيء. شاهدت الشجرة السحرية التغيير الذي طرأ على الأخ الأكبر و عندها منحتهم كل التفاح الذهبي الذي قد يحتاجون إليه.

……………………………………………….

انتهت القصة

دمتم بحفظ الله 

للحصول على مجموعة من قصص اطفال جديدة و قصص قبل النوم التي تحُث على الأخلاق الحسنة

يمكنكم تحميل تطبيق قصص الاطفال من متجر جوجل بلاي 

لقراءة المزيد من قصص اطفال قبل النوم يمكنكم التوجه الى صفحة قصص أطفال و حكايات قبل النوم

 لمشاهدة سلسلة كبيرة من قصص الاطفال والحكايات العجيبة